رجال الإنقاذ في منطقة كيميروفو روسيا

قتيل و48 مفقوداً بعد حادث منجم في سيبيريا

موسكو

أعلنت السلطات الروسية، اليوم الخميس أن 48 شخصاً علقوا داخل منجم بمنطقة كيميروفو في سيبيريا هم في عداد المفقودين في حادث أسفر عن مقتل شخص واحد.

وقال الوزير الروسي لحالات الطوارئ عبر منصة «تليغرام»: «إن عمليات الإنقاذ في منجم ليستفياينايا متواصلة. تمّ إنقاذ 237 شخصاً وجُرح 45 شخصاً. ولا يزال 48 شخصاً عالقين في المنجم»، فيما توفي شخص على الأقل.


وقال الفرع المحلي للجنة التحقيقات الروسية في بيان سابق: «وفقاً للبيانات الأولية، يعاني عدد من العمال من تسمم بالدخان».

ونقلت وكالة «تاس» الروسية للأنباء، عن مصدر في خدمات الطوارئ القول إن الحادث نتج عن اشتعال غبار

الفحم في فتحة تهوية، ومن ثم انتشر الدخان في جميع أنحاء المنجم، دون أن يحدث انفجار أو أضرار في المنجم نفسه.